آخر الأخبار :
مجلس الأمن يعقد جلسة خاصة حول ناقلة صافر النفطية غريفيث: الحوثيون سحبوا عائدات ميناء الحديدة مقاتل روسي يطبق الخناق على خصمه في جزيرة "القتال" رسميًّا.. إثيوبيا تعلن بدء ملء سد النهضة، ومصر تطلب توضيح بشأنه شيء واحد سيوقف كورونا.. يكشفه مسؤول صحي أمريكي "ترامب": أخبار جيدة حول لقاح فيروس كورونا قرقاش يحذر من "طبول الحرب التي تقرع حول سرت" حريق يلتهم 7 سفن في ميناء بوشهر جنوب إيران حالة الطقس اليوم الأربعاء 15 يوليو في المملكة ! المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان ليبيا يحدد موقفه من طلب النواب تدخل مصر عسكريا

أخبار الساعة » السياسية » اليمن

تصاعد الحرب الإعلامية بين الدوحة وأبوظبي إلى مستويات غير مسبوقة خاصة بالشأن اليمني!

تصاعد الحرب الإعلامية بين الدوحة وأبوظبي إلى مستويات غير مسبوقة خاصة بالشأن اليمني!

اخبار الساعة    | بتاريخ : 10-07-2017    | منذ: 3 سنوات مضت
 تصاعدت الحرب الاعلامية بين الدوحة وابوظبي إلى مستويات غير مسبوقة خلال اليومين الماضيين،بعد أن كثفت قناة الجزيرة الاخبارية من حملاتها الإعلامية ضد الإمارات وسياسياتها باليمن على وجه الخصوص والمنطقة عموما واتهمتها ببناء قواعد عسكرية استعمارية لها في جزيرة ميون وباب المندب والتخطيط للسيطرة على جزيرة سقطرى ومينائها عقب تمكنها من السيطرة والتحكم موانئ يمنية أخرى كعدن والمكلا والمخا.
وقالت القناة الإخبارية القطرية في تقارير متلفزة لها اليومين الماضيين،أن دورية فرنسية أكدت أن الإدارة الأمريكية تمكنت مؤخرا من اكتشاف قاعدة عسكرية إماراتية يتم وضع اللمسات الاخيرة لها قرب باب المندب وأنها ابلغت بذلك الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.
وأوضحت الجزيرة أن الإمارات تعمل اليوم على التحضير لإعادة نجل الرئيس اليمني السابق أحمد علي عبدالله صالح إلى قيادة مفاوضات شمالية بصنعاء لتشكيل حكومة يمنية جديدة بمباركة السعودية التي قالت إن مخابراتها ممثلة بنائب رئيسها المتحدث باسم التحالف العربي اللواء أحمد عسيري تمكنت من اللقاء بأحمد علي مؤخراً في أبوظبي والتنسيق معه حول إعادته إلى صنعاء لقيادة المرحلة المقبلة شمال اليمن. 
ولم تكتف الجزيرة بكل هذه التقارير والمزاعم الإعلامية المسيئة للإمارات ودورها في اليمن بعد أن اتهمتها،الشهر الناضي -على ضوء تقارير مبالغ فيها لوكالة الاسوشيتدبرس الامريكية ومنظمة هيومن رايتس ووتش بإدارة سجون سرية جنوب اليمن وتعذيب المعتقلين- بل ذهبت أمس إلى اتهامها بالتعامل مع جهات إسرائيلية على تهريب قطع أثرية عراقية تاريخية ثمينة والتفرد بالتحكم بالملف اليمني والتخطيط للانقلاب على هادي وتقسيم اليمن من خلال دعمها للمجلس الانتقالي الجنوبي كقوة سلطة أمر واقع لإدارة المحافظات الجنوبية وإعادة نجل صالح للتحكم بالشمال.
وهي اتهامات لم تجرؤ أبوظبي إلى اليوم على الرد أو التوضيح الاعلامي على أي منها.
 
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1818