آخر الأخبار :
هذه آخر اسعار صرف الدولار والريال السعودي بصنعاء وعدن مساء الاربعاء 16 اكتوبر 2019م الحوثيون يعتقلون قائد كبير بصنعاء بتهمة قتل شقيق الحوثي (صورة) بعد انخفاض اسعارها.. كم تبلغ رسوم تأشيرة الزيارة العائلية للسعودية؟ الطفل اليمني بائع الماء الذي شغل التواصل بصوته يقف اليوم الأربعاء أمام المحكمة.. والسبب ! سيارة تقودها سيدة تقتحم مطعم بجدة.. وردة فعل أحد العمال لحظة الحادث تثير إعجاب الجميع قنابل إنجرليك النووية.. «رهائن أميركية» بيد أردوغان لاريجاني: مستعدون للوساطة مع السعودية في حال قبلت بهذا الشرط ! الجيش المصري يعرض أقوى مقاتلاته.. والسيسي يظهر داخل مروحية "التمساح" هدية بوتين لبن سلمان تحفة عمرها 30 ألف عام.. فما هي؟ رويترز: واشنطن شنت هجوما سيبرانيا ضد إيران بعد عدوان "أرامكو"

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

أولياء العهد يواجهون "الحوثيين ".. خطة خليجية جديدة في اليمن

أولياء العهد يواجهون "الحوثيين ".. خطة خليجية جديدة في اليمن

اخبار الساعة    | بتاريخ : 24-12-2017    | منذ: 2 سنوات مضت
قالت صحيفة نيو يورك تايمز الأمريكية، إن إحكام جماعة "أنصار الله" سيطرتهم على السلطة في اليمن، يشكل فصلًا جديدًا قاتمًا في الحرب، ويسلط الضوء على الحواجز الهائلة التي تواجه الجهود الدولية لإنهائها، كما يشدد على فشل السعودية، في تحويل عزلة الجماعة إلى ميزة في ساحة المعركة.
وطالما سعت السعودية والأعداء الآخرون لـ"أنصار الله" منذ فترة طويلة إلى الفصل بين صالح والجماعة، معتقدين أنه إذا انفصلت قوات صالح ستنهار الجماعة بسهولة، لكنهم لم يكونوا مستعدين للاستفادة من الوضع عندما حدث فعلا، بمقتل علي صالح.
 
وقد بذل "أنصار الله" كل ما في وسعهم للتأكد من أن الباقين من الموالين لصالح لا يشكلون أي تهديد، بما في ذلك المداهمات واعتقال المئات منهم، وفقا لما ذكره عادل الشوجة، أحد قادة حزب صالح، والموجود حاليا في العاصمة المصرية القاهرة.
 
 
وقال القيادي إن نحو 45 من أبرز 50 قياديا فى الحزب ما زالوا فى صنعاء، وإن 15 منهم تحت الإقامة الجبرية، فيما يختبئ الآخرون تمهيدًا للبحث عن مخرج يتسللون منه إلى خارج المدينة.
 
لكن عددًا من أعضاء الحزب، قالوا للصحيفة الأمريكية أن كثيرين ممن اشتعل غضبهم لاغتيال صالح، يفتقرون إلى القدرة على الانتقام من الحوثيين، ولذا يريدون الانضمام إلى التحالف الذي تقوده السعودية.
 
وفي خطوة نحو الاستفادة من واقعة اغتيال صالح واستغلال الغضب العارم في صفوف القوات الموالية لصالح، التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، مع محمد اليدومي، رئيس حزب التجمع اليمني للإصلاح (كواليس اللقاء المفاجئ وتفاصيل ضغط ابن سلمان على ابن زايد).
 
ويصف الأمين العام لحزب التجمع اليمني للإصلاح، عبد الوهاب الآنسي، هذه اللقاء لـ"نيويورك تايمز" بأنه كان نقطة تحول، إذ إن وليي عهد السعودية وأبو ظبي "طلبا منه تشكيل تحالف مع حزب المؤتمر الشعبي ضد الحوثيين".
 
وأضاف الآنسي في مقابلة مع الصحيفة الأمريكية أنهما طلبا من حزب التجمع اليمني للإصلاح التواصل مع من تبقى من حزب المؤتمر الشعبي العام في صنعاء لبحث رؤية عمل مشتركة ضد الحوثيين.
 
وأضاف: "لكننا نواجه صعوبة بالغة في الوصول إلى قيادات حزب صالح في صنعاء، فالوقت مربك، والحصول على صورة واضحة لما يحدث في العاصمة يحتاج إلى بعض الوقت".
 
وحزب الإصلاح أحد أكبر أحزاب المعارضة في اليمن، ويعتبر امتدادا لفكر جماعة الإخوان المسلمين، لكن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، قال إن "حزب الإصلاح اليمني أعلن مؤخرًا، فكّ ارتباطه بالجماعة".
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام


تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1895