آخر الأخبار :
الفلكي اليمني الشوافي يعلن بداية شهر ذو الحجة 1441 هجرية المرور السعودي يكشف قيمة مخالفة عدم التأمين على المركبات الجيش المصري يتحرك بشكل مفاجئ ومتزامن مع مناورات عسكرية تركية قرب حدود مصر الإعلان عن تحركات في مصر بعد إعلان إيران عن ممر بديل لقناة السويس وزير الخارجية الامريكي ينشر خريطة تداعيات انفجار السفينة "صافر" في البحر الأحمر مصادر مصرفية تكشف عن مفاجئة في اسعار الصرف بصنعاء هذا ما ظهر قبل مغرب شمس اليوم في سماء السعودية (صورة) اليمن: تسجيل (21) حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا و(3) وفيات وفاة امرأة بسبب لحسة من قطة ! الحوثيو يطلقون صاروخ باليستي على مدينة مأرب سقط على أحد الاحياء السكنية !

أخبار الساعة » السياسية » اليمن

صحيفة اماراتية تؤكد إزالة العوائق أمام انعقاد مجلس النواب بعدن

صحيفة اماراتية تؤكد إزالة العوائق أمام انعقاد مجلس النواب بعدن

اخبار الساعة    | بتاريخ : 24-01-2018    | منذ: 2 سنوات مضت
اكدت صحيفة البيان الإماراتية يوم الاربعاء ان مجلس النواب اليمني استكمل اجراءات عقد جلسته المقررة الشهر القادم بعدن.
 
وقال الصحيفة ان الحكومة الشرعية تواصل جهودها الرامية لإعادة تفعيل دور مجلس النواب اليمني واستئناف الجلسات البرلمانية في العاصمة المؤقتة عدن، على نحو يعزز تمكين مؤسسات الدولة اليمنية وتكامل السلطة التشريعية والبرلمانية مع الرئاسة والسلطة التنفيذية والقضائية، بما يسهم في تسريع إنهاء الانقلاب ويزيد من عزلة الميليشيا الإرهابية.
 
 وأكد وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى في الحكومة الشرعية وعضو البرلمان محمد مقبل الحميري للصحيفة الاماراتية «أن السلطة الشرعية نجحت في إزالة كثير من العوائق التي تقف أمام إعادة تفعيل البرلمان، مشيراً إلى أن أعضاء مجلس النواب الذين كانوا ضمن كتلة الرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي اغتاله الحوثيون لم يعودوا عائقاً أمام انعقاد مجلس النواب في عدن بموجب قرار نقل مقر المجلس إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن»، وفقاً لصحيفة «الرياض» السعودية.
 
  
 
وكشف الحميري أن عدداً كبيراً من أعضاء البرلمان الذين كانوا مع علي صالح، أصبحوا مستعدين للالتحاق بزملائهم من أعضاء مجلس النواب المؤيدين لشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي، مؤكداً أن البعض منهم قد التحقوا فعلياً بالشرعية، كما أشار إلى أن الأعضاء المؤيدين للشرعية تجاوز عددهم النصاب المطلوب لانعقاد مجلس النواب.
 
 
 
وقال الحميري: «ميليشيا الحوثي تمارس على أعضاء مجلس النواب الذين لا يزالون في العاصمة صنعاء كل وسائل الإرهاب وحجز الحريات والمنع من التحرك أو الخروج من صنعاء وأصبحت حياتهم في خطر»، مؤكداً أن ميليشيا الحوثي الإيرانية وضعتهم تحت الإقامة الجبرية.
 
  
 
من ناحيته، أكد عضو مجلس النواب اليمني مفضل الإبارة «أن كثيراً من الأعضاء في كتلة حزب المؤتمر الشعبي العام تم التواصل معهم حتى من قبل مقتل صالح على يد ميليشيا الحوثي الإيرانية، وأبدى البعض منهم رغبته في الانضمام لنواب الشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي، ووعدوا بالحضور في حالة انعقاد جلسات المجلس في العاصمة المؤقتة عدن».
 
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.0923