آخر الأخبار :
تعرّف على الأسئلة الستة الخطيرة وإجاباتها القاطعة عن كورونا الحوثيون يستولون على "فِرَز باصات النقل" بالعاصمة صنعاء القضاء المصري يدخل على خط أزمة محمد رمضان والطيار الموقوف و25 مليون جنية مبلغ التعويض حاشد يروي قصة حبس الحوثيين لـ أزهار الحكيمي لرفضها الشهادة ضد جدتها أول تعليق من الإعلامي محمد العرب على ضحك مذيعة العربية بعد إذاعته لتقرير مطار مأرب العرب: اجتماع كبير لقيادات الجيش والتحالف بـ"العمود الفقري لجبهات طوق صنعاء" عدن: الزامكي يعلن آلية صرف مرتبات شهر ديسمبر للقوات الخاصة بعدن فرع المؤتمر الشعبي العام في أمريكا يستقبل وفد البرلمان اليمني المشارك في الأمم المتحده تفاصيل ما حدث في محافظة المهرة بين قوات التحالف ومسلحين مجهولين سجن وترحيل عربيين قاما بابتزاز فتاة سعودية بنشر صورها

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » جرائم وحوادث » حوادث وجرائم

“هدية” تقتل عريس بعد أيام من زواجه !!

“هدية” تقتل عريس بعد أيام من زواجه !!

اخبار الساعة    | بتاريخ : 26-03-2018    | منذ: 2 سنوات مضت
قُتل شاب وأُصيبت زوجته في انفجار قنبلة أُرسلت لهما بالبريد بعد خمسة أيام من زفافهما.
 
في يوم 23 شباط الماضي، الذي ساده طقس صيفي لطيف، كان سوميا سيخر ساهو، وهو مهندس برمجيات يبلغ من العمر 26 سنة، وزوجته ريما (22 سنة)، يستعدان لطهي الطعام في منزلهما الجديد ببلدة باتناغارا الهادئة بولاية أوريسا. حينها، وصل ساعي البريد يحمل طردا موجها إلى سوميا.
 
وتروي ريما أن زوجها فتح الطرد ليجد صندوقا ملفوفا بورق أخضر اللون، يتدلى منه خيط أبيض. وحينها، دلفت جدته جيماماني ساهو (85 سنة) إلى المطبخ لترى ما في الطرد هي الأخرى. وبمجرد أن جذب سوميا الخيط، برق وميض من الضوء وهز انفجار شديد المطبخ. وطُرح الثلاثة على الأرض مدرجين في دمائهم. وألحق الانفجار أضرارا بالغة بالمكان، إذ دمر منقي المياه، ونافذة المطبخ التي تطاير زجاجها إلى الحقل المجاور وأتلف الطلاء الأخضر للجدران.
 
وأظهر فيديو، سجل بعد دقائق من الحادث، الجيران وهم يحملون المصابين الثلاثة ملفوفين في أغطية أسرة إلى سيارات إسعاف. ومات سوميا وجدته، اللذان أصيبا بحروق بلغت نسبتها 90 في المئة من الجسم، في الطريق إلى المستشفى. وظلت الزوجة ريما على قيد الحياة، لكنها تتعافى ببطء من حروق بالغة في مستشفى حكومي.
 
وبعد مرور نحو شهر على الحادث، لم تظهر أي أدلة تشير إلى الجاني الذي قتل سوميا سيخر المعروف بين الأقارب والأصدقاء بأنه كان شابا “لطيفا يخشى الله”.
 
وقال سودام شاران ساهو والد ريما زوجة القتيل “نحن بسطاء. نحيا حياة بسيطة. ليس لدي أو لدى ابنتي أعداء. كما أن زوج ابنتي لم يكن له أعداء أيضا، ولا أتهم أحدا، وليس لدي أدنى علم بمن قد يكون فعلها”.
 
ولا تتوافر أية مفاتيح للغز هذه الجريمة الغامضة سوى مكالمة غريبة تلقاها القتيل أثناء وجوده في بنغالور.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 1.0003