آخر الأخبار :
الحسني: استكمال تحرير البيضاء تأمين للمحافظات المحررة وفتح طريق جديدة لصنعاء اندلاع معركة في حيس بالحديدة بين الحوثيين والقوات المشتركة عيدروس الزبيدي يبعث برسالة إلى الرئيس هادي (نصها) وفاة 2 باحتراق سيارة في جبل العود بعد هرولتها (صورة) وفاة 3 مغتربين يمنيين في ولاية نيويورك بامريكا بسبب كورونا في جريمة بشعة.. احراق منزل في وتعز وبداخله اسرة كاملة ومقتل اربعة (بيان) رسميا: صنعاء تؤكد خلوها من فيروس كورنا تسجيل 1340 وفاة جديدة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة خلال يوم واحد الملك سلمان يصدر أمر ملكي جديد وزارة الداخلية السعودية تعلن تقديم ساعات حظر التجوال في باقي مناطق المملكة من الثالثة عصراً

أخبار الساعة » السياسية » محليات

بعد جهد ومعاناة.. هذا ما حدث يوم أمس في الحديدة.. وكيف تم الإفراج عن المعتقلة في سجون الحوثيين «ذكرى سعيد عبدالله»

بعد جهد ومعاناة.. هذا ما حدث يوم أمس في الحديدة.. وكيف تم الإفراج عن المعتقلة في سجون الحوثيين «ذكرى سعيد عبدالله»

اخبار الساعة    | بتاريخ : 09-02-2019    | منذ: 1 سنوات مضت
ذكر العميد "أحمد الكوكباني" تفاصيل ما حدث يوم امس، وكيف تم الإفراج عن المعتقلة في سجون الحوثيين الأستاذة القديرة "ذكرى سعيد عبدالله".
 
حيث قال ما يلي: 
بعد جهد ومعاناة تمكنا من اخراج المعتقلة في سجون الحوثيين بالحديدة الاستاذه /ذكرى سعيد عبدالله
والشكر موصول أولا للزملاء في الفريق الحكومي والحكومة الشرعية والاشقاء في التحالف العربي ولا ننسى كذلك رئيس فريق المراقبين الجديد مايكل لوليسغارد.
كنت قد ابلغت باعتقال الاستاذه/ ذكرى اثناء مزاولتها العمل في احدى المنظمات الانسانية في تاريخ 9/1/2019 وكان قد مر على اختطافها قرابة شهر وعشرين يوما بتهمة التخابر مع العدوان حسب وصف المليشيا الحوثية، 
ابلغت باتريك وفريقه والفريق الحكومي وبعض القاده المقربين في حينه وكان اللقاء مع الحوثيين في اللجنة المشتركة منقطع والاجتماعات تتم بصورة فردية
 
وفي اول لقاء لنا بالسفينة طالبت الحوثين بالافراج عن هذه الفتاة المعتقلة لديهم وانها ليست من الاخلاق والقبيلة اعتقال الفتيات وباستمرار الضغط من الفريق بدات تلوح في الافق الموافقة والترددوطالبنا الافراج عنها بمقابل اسير وتمت الموافقة وتم تسليمنا اياها فوق رصيف الميناء
وهنا جاءات الاجراءات المعقدة والموقف الصعب
حيث ان الفتاة يلزمها الموافقة من منظمة الغذاء العالمي المالكة للسفينة حتى تتمكن من صعود السفينة
وابلغني الجنرال مايكل ان الوضع صعب حتي انة عرض طلوع الفتاه على مسوليتة ولكن مازال كابتن السفينة يرفض ويريد الاذن من المالك
وهناك ابلغته انه اذا لم يسمح لها بالصعود الى السفينة فسوف انزل انا للرصيف ولن اغادر الا بها و تظامن معي الفريق الحكومي وابلغ مايكل ان الفريق الحكومي سينزل للرصيف مع البنت ولن يغادر ويترك مصيرها للمجهول 
فتم التواصل بالقيادة السياسية والتحالف وبذلوا مجهود جبار حتي اذن للمعتقلة بالسفر معنا
وهي الان معي تخوض غمار السفر بحرا في الامواج المتلاطمة لمدة 40 ساعة
فالحمد لله
والشكر لكل من ساهم في نجاح هذه المهمة
انتهى.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.101