آخر الأخبار :
آخر اسعار صرف الدولار والسعودي الاربعاء 1 ابريل 2020م "فرانس برس": عدد الوفيات في أوروبا بسبب فيروس كورونا يتخطى حاجز الـ30 ألفا هل الشاي والقهوة مضران أثناء المرض؟.. مختصة صحية تجيب ! عدد المتوفين بكورونا في الولايات المتحدة يتجاوز الـ4000 دبلوماسي أمريكي: تعتقدون أن نيويورك لديها مشكلة مع كورونا.. انتظروا سوريا ولبنان والعراق! وزير يمني يتهم قطر صراحة بدعم الحوثيين جنود في عدن فشلوا بسرقة بقالة فقدموا على رأس قوة أمنية واعتقلوا مواطنين (تفاصيل) قيادة التحالف بعدن تكشف حقيقة خبر إصابة جندي بالكورونا وتعلق عليه! طيران اليمنية تصدر بيان بشأن تعليق رحلاتها الحوثيون يدعون المواطنين للابلاغ عن اي مغتربين قدموا مؤخراً من الخارج

أخبار الساعة » السياسية » محليات

قيادي مؤتمري يكتب: رسالة شكر للشيخ محمد بن راشد

قيادي مؤتمري يكتب: رسالة شكر للشيخ محمد بن راشد

اخبار الساعة    | بتاريخ : 03-09-2019    | منذ: 7 أشهر مضت
كتب القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العامي "عادل الشجاع" رسالة قال إنها رسالة شكر للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفيما يلي نصها: 
 
نحن اليمنيون نرفع لك قبعة الاحترام ، كعهدنا بك وبالإمارات التي عرفناها محبة لليمن ومؤمنة بأواصر القربى كفرع من أصل بعيدا عن شطحات أولئك الذين أرادوا أن يكونوا عاقين لأمهم اليمن .
لقد وضعت مشرطك على جرح إعلامي تنزف منه اليمن .
 
ندرك أن دافعك القومي جعل الكيل يطفح لديك وأنت تتابع كل يوم العبث والإسفاف على منصة التواصل الاجتماعي . لقد أدركت في حين غفل الآخرون أن ذلك الإسفاف يخصم من رصيد دولة الإمارات ، ذلك الرصيد الذي بناه آل هيان وآل مكتوم والآلاف من فرق العمل .
 
لقد قلت وقولك الحق إن سمعة الإمارات ليست مشاعا للمغردين الذين لا يهمهم سوى رفع أرصدتهم من المتابعين . كذلك فإن النيل من اليمن وشعبها وتاريخها ليس مشاعا لكل جاهل أو لديه مركب نقص تاريخي.
 
لقد وقفت بكل مسؤلية الرجال العظام وحددت البوابة الرئيسية لإدارة الخطاب السياسي والإعلامي . تلك البوابة هي الخارجية . وهذا يدل على أن الإمارات دولة مؤسسات وليست دولة قطيع ، فالخارجية هي المعنية بإدارة هذه الملفات والحديث باسم الإمارات .
 
نقدر لك موقفك وحرصك على مصلحة الإمارات وغيرتك على اليمن . لقد خطيت رسالتك تلك بدم الحرقة فلامست الجراح النازف في اليمن كونها البلد الأكثر تعرضا لتغريدات أولئك الذين يحسبون على الموقف الرسمي الإماراتي ، إما بسبب قربهم من الدوائر الخاصة أو بحكم المناصب السابقة .
 
لم يتلق أي بلد من السب والشتيمة مثلما تلقت اليمن من مثل هؤلاء من لغة منحطة ومفردات بذيئة وتحريض على القتل والانفصال . تناول هؤلاء المغردون سكان شمال اليمن بالانتقاص وازدراء الجغرافيا والتاريخ .
 
مثل هؤلاء مكانهم الطبيعي في السجون بتهم التحريض على القتل والتمييز والازدراء وبث الكراهية . مثل هؤلاء يقزمون الإمارات ، وتبقى اليمن محفورة في جدار التاريخ سبعة ألف سنة .
 
لك كل التقدير والاحترام من اليمنيين الذين يقدرون المواقف القومية ويعترفون بالجميل لأهله ولا يمنون على أحد بأنهم أصله وهو فرع منهم.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.0907