آخر الأخبار :
يحدث الان اشتباكات عنيفة في كافة محاور جبهة نهم.. (تفاصيل المعارك) القوات الحكومية: ضربة خاطفة تم خلالها السيطرة على مفرق الجوف وموقعي الصفراء وبراقش مقتل القيادي الحوثي"أبو تراب" بعد يوم من مقتل قيادي آخر في تعز هندية تحرق كفيلها السعودي هذا ما حدث يوم امس في مقبرة المشهد بحي مسيك اقتحام منزل رئيس الوزراء بصنعاء القبض على اشخاص بحوزتهم 2 مليار ريال يمني من الطبعة القديمة.. والسبب ! الإطاحة بشخص يمني في السعودية استعرض بالمسكر والمخدرات بمركبته مجلة أمريكية: لماذا يشوش الجيش الروسي على المقاتلات الأمريكية قرب إيران جدول يكشف توزيع الدول عدد حالات انتشار الإصابة بفيروس كورونا حول العالم

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » من هنا وهناك

السعودية.. شاهد: قصة سجين يكشف فيها كيف قاده الطمع إلى السجن !

السعودية.. شاهد: قصة سجين يكشف فيها كيف قاده الطمع إلى السجن !

اخبار الساعة    | بتاريخ : 20-12-2019    | منذ: 1 أشهر مضت
نشر حساب “سناب الداخلية” السعودية مقطع فيديو يروي قصة السجين “عبدالله” والمحكوم عليه بالسجن على خلفية اتهامات بالتزوير وقضايا مالية. وقال عبدالله خلال المقطع “أنت تتوقع أني أبالغ أوشيء، لكن والله اكتشفت أن السعادة والراحة النفسية في وظيفة بسيطة وسيارة على قد الحال وزوجة صالحة، وللأسف انا ما اخترت الطريق هذا واخترت طريق الغنى الفاحش السريع”. أحد أصدقاء عبدالله استأمنه على أمواله لكن عبدالله تمادى ولم يكن على قدر الثقة، هذا ما قاله سناب الداخلية، ليحكي عبدالله “هو شخص وضعه المادي جيد، وانا كنت اعمل في معرض سيارات وتعرف عليّ وهو انبسط أني كنت وفي معه في السداد لما اشتريت منه سيارة”.
 
بداية المشكلة
وتابع “قالي ايش رأيك أعطيك مبلغ وأنت تشغل وتسددلي وهكذا، وبدأنا لحد ما دخلنا في المبالغ الكبيرة، وهنا صارت المشكلة، وصار التخطيط خاطئ وجاءت لي لحظات تهاون ولا مبالاة وتبذير، وسبب المشكلة الكبيرة الطمع والتزوير”. وعن جزء التزوير، قام عبدالله بتزوير شيك مالي لصاحبه دون الرجوع له، وقال “في لحظة معينة أخطأت ووقعت شيك بدون علمه وعملت اتفاق دون الرجوع له وأخذت المبلغ وبعد فترة في وقت السداد اكتشف الرجل أني لست صاحب الحساب البنكي ولا الشيكات وكنت مزوره ومنتحل شخصية صديقي، للأسف كان طمع لكن المشكلة أن التزمت بمبلغ عالي جداً”.
 
طمع قاد إلى ورطة
وعن حالته المادية قبل وقوعه في التزوير، يحكي عبدالله “كنت شخص متوسط المادة ووضعي ممتاز وسيارة حلوة، كان وضعي المادي جيد لكن الطمع خلاني رفضت وظائف عرضت عليّ لأني لم أعد أفكر في الرواتب العادية، صرت أفكر في الملايين فقط، قبل أن أورط نفسي في تهمتين الآن، أموال وتزوير”.
 
واختتم عبدالله “والله لا يصح إلا الصحيح، الإنسان يجب أن يبدأ السلم درجة درجة وبالحلال، وابتعد عن الأشياء التي تأتي بسرعة لأنها تذهب بسرعة”.

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 1.2461