آخر الأخبار :
في عملية تبادل أسرى بالساحل الغربي.. شاهد بالفيديو فرحة أسير بعد خروجة من سجون الحوثي بسبب الفقر.. معلم يقدم على ارتكاب جريمة بشعة بحق أسرته في هذه المحافظة ! تصريحات مثيرة من قيادي حوثي بصنعاء بشأن مأرب (تفاصيل) الأرصاد تكشف تفاصيل موجة الغبار التي اجتاحت معظم المحافظات .. ودرجات الحرارة ! صفعت الدكتورة اثناء المخاض .. فكيف ردت عليها؟ الكشف عن مصير حاملي فيز الإقامات وزيارات الدخول إلى المملكة بعد الغاء رحلات العمرة والزيارة السياحية ! تعرف على طريقة صناعة معجون الأسنان في المنزل الهند.. ارتفاع عدد ضحايا أسوأ موجة عنف طائفي بين الهندوس والمسلمين وزارة الصحة الإيرانية : ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 26 والإصابات إلى 245 وفاة سفير إيراني سابق بسبب كورونا، وإصابة نائبة الرئيس الإيراني

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » دولية

وفاة الملياردير الاميركي ديفيد كوهخ ممول التيار المحافظ

وفاة الملياردير الاميركي ديفيد كوهخ ممول التيار المحافظ

اخبار الساعة - واشنطن (أ ف ب)    | بتاريخ : 24-08-2019    | منذ: 6 أشهر مضت
أعلن الملياردير الأميركي تشارلز كوهخ الذي أنفق مئات الملايين من الدولارات مع شقيقه ديفيد على السياسة الأميركية وفاة شقيقه الجمعة.
 
وقال تشارلز، الرئيس التنفيذي لشركة كوهخ للصناعات في بيان، "أعلن بقلب حزين وفاة شقيقي ديفيد" مشيراً إلى أن شقيقه أصيب بسرطان البروستات قبل 27 عاما.
 
وتولى ديفيد (79 عاما) وشقيقه شركة "كوهخ للصناعات"، ثاني أكبر شركة غير مدرجة في الولايات المتحدة مقرها في ويتشيتا بولاية كنساس مع أنشطة تتراوح من الكيميائيات والبترول إلى الورق.
 
كان مصنفا في المرتبة الحادية عشرة بين اثرياء العالم مع ثروة تقدر بنحو 42 مليار دولار، بحسب مجلة "فوربز".
 
وموّل ديفيد كوهخ مع شقيقه تشارلز شبكة من المنظمات المحافظة بهدف محدد هو التأثير على الانتخابات الأميركية، خصوصا "اميريكانز فور بروسبيرتي" التي تركز على التخفيضات الضريبية وإلغاء القيود التنظيمية.
 
رافقت هذه المنظمات صعود حزب الشاي منذ عام 2010 ودعمت إلى حد كبير مرشحي الحزب الجمهوري، معارضة الرئيس الديمقراطي السابق باراك أوباما.
 
كانت قوة الأخوين كوهخ كبيرة لدرجة أنه خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة تنافس المرشحون الجمهوريون على نيل تأييدهما باستثناء دونالد ترامب الذي شككا في قناعاته وتوجهاته السياسية ومدى انتمائه للمحافظين.
 
وقد سخر ترامب منهما في كثير من الأحيان.
 
كان تشارلز هو الراعي الرئيسي للشبكات السياسية، بينما مارس ديفيد أعمالا خيرية خصوصا في نيويورك.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.2962