آخر الأخبار :
فضيحة سياسية جديدة للرئيس الامريكي ترامب تهز البيت الأبيض الخطوط الكندية تجبر فتاة مسلمة صغيرة على خلع حجابها أمام الركاب! طيران التحالف يشن غارات جوية على صنعاء وعمران (المواقع المستهدفة) هادى يوجة رسالة هامة لمحافظ البنك المركزى الجديد .. والسبب ؟ صدمة للعالم بعد اكتشاف مواد مسرطنة في علاج “زانتاك” الخاص بعلاج الحموضة! جمعية الصرافين تصدر بيان ضد ايقاف شبكات التحويل.. ومسؤول ببنك عدن يصفه بالمتواطئ وزير الداخلية احمد الميسري والوفد المرافق له يصلون مسقط في زيارة عمل رسمية الاطاحة بمعنف الطفلة ذات ال 3 سنوات في السعودية بن دغر يعلق على مطالب حضرموت من الشرعية ويصفها بالعادلة (النص) عاجل: الحوثيون يعلنون ايقاف خدمات تحويلات كبرى بينها النجم (اسماء)

أخبار الساعة » دراسات ومتابعات » تحليل ومتابعات

موقع : المؤتمر يتجه لتطبيق اللائحة التنظيمية والنظام الداخلي ونقل رئاسة الحزب من صالح إلى هادي في غضون أيام

 موقع : المؤتمر يتجه لتطبيق اللائحة التنظيمية والنظام الداخلي ونقل رئاسة الحزب من صالح إلى هادي في غضون أيام

اخبار الساعة - متابعة   | بتاريخ : 03-07-2014    | منذ: 5 سنوات مضت

 كشف قيادي بارز في اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام أن الحزب يتجه لتطبيق قرارات الإجتماعات الأخيرة للجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام بشأن تطبيق اللوائح التنظيمية للحزب لحل كافة الإشكاليات التي تواجه المؤتمر بما فيها حسم مسألة رئاسة الحزب وأمانته العامة وفق لوائح المؤتمر التنظيمية وبما يحفظ للمؤتمر الشعبي العام تماسكه ووحدة قيادته وريادته للعمل السياسي في الساحة الوطنية, وبما يكفل مواجهة الخلافات بالإحتكام للأطر التنظيمية واللوائح الداخلية للحزب المقرة في المؤتمرات العامة السابقة..

وأوضح المصدر أن المؤتمر أمام خيار وحيد لتحقيق ذلك من خلال تطبيق المادة الواضحة في النظام الداخلي للمؤتمر والتي تقول (أن رئيس الجمهورية رئيس حزب المؤتمر بحكم موقعه) وهو ما سيتجه إليه المؤتمر وقياداته في غضون أيام لتنصيب رئيس الجمهورية الأخ عبدربه منصور هادي رئيساً للمؤتمر الشعبي العام بحكم تلك المادة في النظام الداخلي على أن يشغل النائب الثاني الدكتور عبدالكريم الإرياني موقع الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام وهو الموقع الذي يشغله الرئيس هادي في الحزب اليوم.

وأشار إلى أن رئيس الجمهورية السابق رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام حالياً علي عبدالله صالح سيرأس القيادة التاريخية للمؤتمر وهي رئاسة شرفية تضم من تبقى من القيادات التاريخية المؤسسة للمؤتمر أمثال الأستاذ عبدالقادر باجمال الأمين العام السابق للمؤتمر والأستاذ أحمد محمد الأصبحي أمين سر اللجنة الدائمة الأسبق والأستاذ عبدالحميد الحدي والأستاذ عبدالسلام العنسي وأخرين من الرعيل الأول المؤسس لحزب المؤتمر الشعبي العام..

وأضاف القيادي المؤتمري أن هذه الخطوة سيتم ترجمتها في غضون الأيام القليلة القادمة بعد أن توصلت الغالبية من قيادات المؤتمر لهذا الحل كتسوية للخلافات وحل للإشكال القائم وحفاظاً على وحدة والمؤتمر وكيانه, ..

لافتاً إلى أن معظم أعضاء اللجنة العامة والهيئة التنفيذية للمؤتمر من الوزراء والمحافظين باتوا على قناعة تامة بهكذا حل حتى إنعقاد المؤتمر العام الثامن لإنتخاب القيادة الجديدة للمؤتمر والتي لا شك سيكون الرئيس هادي بحكم موقعه على رأسها فيما ستطرح بقية المواقع القيادية للمنافسة والتغيير وهو ما يطمح إليه قيادات وأعضاء وكوادر وأنصار المؤتمر الشعبي العام.

وأضاف القيادي المؤتمر ي  أنهم بصدد طرح هذه الرؤية للحل على رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي أمين عام المؤتمر لإقرارها في ظل الاجماع غير المسبوق عليها, ..

معتبراً أن أي إعتراض أو عرقلة من قبل الرئيس السابق ستلقى مجابهة ورفض كبير من قبل قيادات المؤتمر في لجنته العامة والدائمة الرئيسية وفي أمانته العامة وهيئته التنفيذية الوزارية والمحلية.

نقلا عن موقع (الملف اليمني)
 

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.2015