آخر الأخبار :
عاجل: وزير الدفاع التركي: لقد ضربنا أكثر من 200 هدف سوري بعد الهجوم في إدلب وزير الدفاع التركي يقود بنفسه العمليات في إدلب ليزر صيني على طائرة عسكرية أميركية والد المختطف «نسيم حبتور» يروي تطورات قضية ابنه.. ويكشف سر الوشم ويطالب باعادة فحط الDNA (فيديو) أنقرة تهدد دمشق وحلفاءها بدفع الثمن غاليا أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا" تركيا تنشر فيديو لحظات قصفها لقوات الجيش السوري تطوريات جديدة.. ماذا قالت روسيا تعقيبا على مقتل اكثر من 33 جندي تركي في أدلب السورية شاهد فيديو .. رقصة اللواء العكيمي محافظ الجوف .. وسببها ! السلطات التركية تعلن ارتفاع قتلى الجيش التركي في أدلب إلى 33 (محدث)

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

ناصري تعز يكشفت تفاصيل الاعتداء على المشاركين في المسيرة بنقطة الهنجر ويطالب الحكومة بالتحقيق

ناصري تعز يكشفت تفاصيل الاعتداء على المشاركين في المسيرة بنقطة الهنجر ويطالب الحكومة بالتحقيق

اخبار الساعة    | بتاريخ : 07-04-2019    | منذ: 11 أشهر مضت
قال فرع التنظيم الناصري في تعز بأن أفراد الشرطة العسكرية المرابطين في نقطة الهنجر الواقعة في المدخل الجنوبي الغربي لتعز قاموا بالاعتداء على القادمين للمشاركة في المسيرة التي شهدتها المدينة اليوم.
 
وقال الناصري في بلاغ صحفي عنه بأن أفراد النقطة قاموا صباح اليوم السبت باعتراض سير القادمين من مديريات الشمايتين والمواسط والمعافر والمسراخ للمشاركة في المسيرة التي دعا لها شباب التنظيم الناصري في مدينة تعز .
 
مشيرا الى انهم قاموا بالاعتداء على عدد من المشاركين بالضرب  بأعقاب البنادق ما تسبب بإصابة عدد منهم ، كما قاموا باعتقال كل من (سامح سعيد علي، سمير محمد، عبدالقوي أمين شرف، فؤاد محمد أحمد، إبراهيم سفيان) قبل أن يقوموا بإطلاق سراحهم لاحقا.
 
وأكد البلاغ قيام أفراد النقطة باحتجاز المشاركين بالمسيرة لفترة كما قاموا باطلاق النار عليهم ومضايقتهم باجراءات تفتيش غير معتادة والتلفظ عليهم بألفاظ نابية، بهدف إعاقتهم عن المشاركة في المسيرة الجماهيرية.
 
واعتبر ناصري تعز ما جرى بأنه انتهاك لحق الانسان في التعبير عن ارائه بالطرق السلمية ، مطالبا الحكومة الشرعية بالتحقيق في الحادثة ونشر نتائج التحقيقات للرأي العام ومحاسبة المتسببين فيها.
 
معتبرا أن ذلك " يضمن ألا تتحول السلطة والقوة العسكرية إلى وسيلة تستخدمها بعض الأطراف ضد كل من يختلف معها " ، بحسب البلاغ.
 
وكانت الشرطة العسكرية قد ادعت بأنها لم تقم باعتراض المشاركين في المسيرة وأنها منعت مسلحين من دخول المدينة.
 
وقالت الشرطة في تصريح لها على صفحتها الرسمية بأن عناصرها " أوقفت عشرين مسلح بلباس مدني في نقطة الهنجر، حاولوا الدخول إلى المدينة دون إبداء هوياتهم " ، بحسب زعمها.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1466