آخر الأخبار :
وزارة الصحة بصنعاء تكشف انتشار وباء فيروس كورونا بصنعاء وترفض نشر الارقام بحجة عدم اضعاف المعنويات الأمين العام للأمم المتحدة: الوضع في عدن خطير ومأساوي للغاية عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"! صحفية مصرية تفر مذعورة من الاستوديو على الهواء (فيديو) هل يسبب الكافيين الإدمان فعلًا؟.. مخاطر ادمان القهوة والكافيين الفلكي الشوافي : تطور حالة إضطراب الطقس الى منخفض جوي (تفاصيل و تحذيرات هامة) كورونا اليمن: 4 وفيات و18 اصابة جديدة أول دولة تعلن انها ستدفع يومياً 185 دولاراً لكل سائح يقرر زيارتها ! الكويت تقرر الانتقال من الحظر الكلي إلى الجزئي اعتباراً من الأحد القادم ! وفاة وكيل بوزارة الصحة غرقاً بسيول الأمطار بحضرموت

أخبار الساعة » السياسية » اليمن

النيابة في عدن توجه بالقبض القهري على قيادات في الإنتقالي بينهم سكرتير الزبيدي

النيابة في عدن توجه بالقبض القهري على قيادات في الإنتقالي بينهم سكرتير الزبيدي

اخبار الساعة    | بتاريخ : 28-03-2020    | منذ: 2 أشهر مضت
اصدرت النيابة العامة بالعاصمة المؤقتة عدن، قرار قبض قهري بحق قيادات بالمجلس الانتقالي ، على خلفية قيامها بالبسط على عمارة مواطن بمنطقة جولد بعدن.
 
ووجهت النيابة بحسب الوثيقة الصادرة عنها، بالقبض على الشيخ وليد الزُبيدي ( إدارة المقاييس والمواصفات، عدن)، والقيادي زيد الجمل ( السكرتير الصحفي لرئيس المجلس الإنتقالي) والقيادي عُبيد الشميري (المقرب من عيدروس الزبيدي) والقيادي حمود العرطة (حماية مدير أمن عدن)، والقيادي عبدالرحمن محمد صالح النقيب الناطق باسم شرطة عدن.
 
النيابة في عدن توجه بالقبض القهري على قيادات في الإنتقالي بينهم سكرتير الزبيدي
وجاءت هذه الأوامر، نتيجة سطو القيادات المذكورة أعلاه على أحد العمارات في جولد مور، رغم امتلاك صاحب العمارة وثائق رسمية من الجهات المختصة بشراء العمارة.
 
وقال الكاتب الصحفي مروان الجوبعي ، رغم تبنى القضية حامد لملس ومجموعة من الشخصيات بالإنتقالي لإعادة العمارة إلى مالكها بحسب الوثائق التي يحملها .. ولكنهم عجزوا عن حل القضية لإن الباسطين محصنين من قبل عيدروس نفسه. بحجة أن العمارة بالقرب من مقر المجلس الانتقالي، وهذه الحجة غير مقنعة، وقد تعهد لهم المالك أن تبقى العمارة تحت حماية المجلس الانتقالي إلى أي وقت يحدده المجلس، لكنه بنفس الوقت طالب بأن يتعهد عيدروس أو الإنتقالي بالإعتراف بملكيته لها وإخراج الباسطين وأسرهم منها وهذا ما لم يقبله عيدروس ، ثلاثة أوامر قهرية صدرت لإخراج الباسطين منها ولكن للأسف لم يستطيع الأمن تنفيذها لأن الباسطين محصنين ومحمين من قبل عيدروس نفسه، حاليا مازالت القضية مستمرة ولم تحل بعد .
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.2777